المصريون القدامى انتظروا تعفن جثث النساء قبل تسليمها للكهنة

احتفظ المصريون القدامى بجثث النساء لأيام في منازلهم حتى تتفسخ وتتشوه ملامحها قبل تسليمها للمحنطين من كهنة ورجال المعبد خوفاً من انتهاك حرمتها جنسياً